الصفحة الرئيسية

أنشطة الغرفة

لقاءات مع ممثلي القطاعات والنقابات والجمعيات التجارية

 

عقدت غرفة تجارة عمان البدء بعض اللقاءات مع النقابات والجمعيات التجارية للوقوف على احتياجاتهم والتعرف على المعيقات التي تعترض نموهم، تمهيداً لمتابعتها ومحاولة إيجاد الحلول المناسبة لمعالجتها مع الجهات ذات العلاقة.

 

كما إلتقى رئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة عمان، مع ممثلي القطاعات التجارية،

 

رحب رئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة عمان، بالسادة الحضور، مؤكدين على أهمية القطاعات التجارية التي تشكل العصب الرئيس للقطاع التجاري والخدمي، مشيرين إلى أن مجلس إدارة الغرفة يهدف ويحرص كل الحرص على التواصل والتنسيق مع ممثلي القطاعات التجارية المنتخبين.

 وأوضح رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة عمان السيد عيسى مراد أن غرفة تجارة عمان تسعى لتوحيد آراء القطاع التجاري وتوحيد مرجعيته وتعمل على الحد من تشتته أو تضارب مصالحه وجهوده، مبيناً أن الغرفة ستبذل جهود متواصلة وحثيثة لتغيير صورة القطاع التجاري والإرتقاء بها إلى أعلى مستويات التعاون والتنسيق والتكاتف المشترك ما بين جميع العاملين في القطاع من ممثلي القطاعات والنقابات والجمعيات التجارية واللجان القطاعية.

 

تحدث السادة أعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة عمان حول العديد من القضايا والمواضيع، أبرزها:

• ضرورة تعزيز سبل التعاون والتنسيق ما بين جميع القائمين على الغرف التجارية وممثلي القطاعات التجارية لخدمة مصالح القطاع والنهوض به إلى المستوى المنشود، بما في ذلك العمل على تحديد نقاط ضعفه والمعيقات التي تواجه نموه ومحاولة معالجتها بشتى السبل الممكنة.

• تحسين بيئة الأعمال التجارية في المملكة، وبذل مزيد من الجهود لحماية مصالح القطاع التجاري، وتعزيز تواصل ممثليه مع الهيئة العامة للغرفة.

• توجه مجلس إدارة غرفة تجارة عمان لاستحداث سكرتارية تنفيذية لدى الغرفة لممثلي القطاعات التجارية والنقابات والجمعيات، لتسهيل أعمالهم وتوفير الخدمات اللوجستية اللازمة لتقدم هذه القطاعات والإرتقاء بها إلى المستوى المنشود.  

 

من جانبهم، تحدث ممثلي القطاعات التجارية حول الأمور التالية:

1) ضرورة قيام غرفة تجارة عمان بتقديم جميع التسهيلات التي من شأنها المساهمة في تسهيل عمل ممثلي القطاعات وتزويدهم بالمعلومات والخدمات اللازمة لذلك.

2) التعاون ما بين الغرفة وممثلي القطاعات للقيام بزيارات ميدانية للتجار في مناطقهم للوقوف على مشاكلهم ومحاولة معالجتها بشكل مشترك.

3) العمل بشكل مشترك ما بين الغرفة والقطاعات التجارية لرعاية مصالح هذه القطاعات دون الوصول إلى أي نوع من أنواع تضارب المصالح والجهود ما بين غرفة تجارة الأردن وغرفة تجارة عمان، وبشكل يضمن العمل ما بين الغرفة وممثلي القطاعات كشريك حقيقي دون التغول على الدور المنشود منهم.

4) بذل مزيد من الجهود لحل مشاكل التجار، وخاصة ما يتعلق منها بموضوع البسطات التجارية التي أصبحت تشكل العائق الأكبر لنمو أداء مختلف القطاعات التجارية.

5) ضرورة تأطير علاقات غرفة تجارة عمان مع الجهات الرسمية وإظهار التوافق والتفاهم ما بين غرفتي تجارة الأردن وعمان بشكل يضمن تعزيز دورهم لدى هذه الجهات الرسمية.

6) إعادة الصورة المشرقة للقطاع التجاري بشتى السبل الممكنة، سواءً من الناحية الإعلامية أو من خلال العلاقات المميزة بين الغرف التجارية وممثلي القطاعات والجهات الرسمية.

7) المطالبة بتخصيص سكرتارية متخصصة لدى غرفة تجارة عمان لخدمة القطاعات التجارية وتسهيل أعمالهم.

8) ضرورة تعزيز دور غرفة تجارة عمان في مجال الدراسات والرصد التشريعي والإعلامي، والتنسيق مع ممثلي القطاعات التجارية بهذا الشأن.

9) وضع الآليات المناسبة لتنظيم إجتماعات القطاعات التجارية لدى مبنى غرفة تجارة عمان.

10) بذل الجهود المشتركة لتحديث وتعديل التشريعات ذات الصبغة الإقتصادية، بما يعمل على تحسين البيئة الاستثمارية ورفع الظلم والمعاناة التي يواجهها معظم القطاعات التجارية مع الجهات الحكومية.

11) بذل الجهود المشتركة ما بين غرفة تجارة عمان والقطاعات التجارية لإعادة إحياء منطقة وسط البلد كمنطقة تجارية جاذبة، ومعالجة المشاكل التي تواجهها المحال التجارية في تلك المنطقة.

12) عقد إجتماعات دورية دائمة ما بين غرفة تجارة عمان وممثلي القطاعات التجارية لإعلامهم بأية مستجدات والتنسيق والتشاور بشأنها.

 

وقد عقب السيد عيسى مراد على البنود التي طرحها السادة ممثلي القطاعات التجارية، مبيناً أن غرفة تجارة عمان ستبذل أقصى جهودها لتوحيد وتكاتف جميع الأنشطة والقطاعات التجارية والخدمية، مؤكداً إستعداد الغرفة التام لتقديم جميع التسهيلات والخدمات التي من شأنها خدمة مصالح القطاعات التجارية.

 

وطلب السيد مراد من السادة ممثلي القطاعات التجارية ضرورة تزويد غرفة تجارة عمان بأية آراء أو معيقات تواجه قطاعاتهم بشكل دوري، حتى يتسنى للغرفة المتابعة الحثيثة لهذه المعيقات مع مختلف الجهات الرسمية.

 

وأشار السيد مراد إلى توجه غرفة تجارة عمان لاستحداث دوائر وأقسام جديدة لخدمة ورعاية مصالح القطاع التجاري، كمركز دراسات اقتصادية ودائرة قانونية ومرصد إعلامي، إلى جانب التوجه لتشكيل لجان مناطقية للوقوف على مشاكل التجار كل حسب منطقته الجغرافية، إلى جانب التوجه لتعزيز مشاركة أعضاء الهيئة العامة في الوفود الخارجية وتوفير الخدمات اللوجستية المناسبة لتسهيل مشاركاتهم.

 

جانب من اجتماع قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

 

 

جانب من إجتماع نقابة أصحاب شركات التخليص ونقل البضائع

 

 

جانب من الإجتماع مع ممثل قطاع الالبسة والنوفوتية أسعد القواسمي والنقابة العامة لاصحاب محلات تجارة وصياعة الحلي والمجوهرات اسامة امسيح

 

 

الاجتماع مع ممثلي القطاعات التجاري

 

 

 

 
   
Next
   
email    للاتصــال بنا